الخميس، يوليو 31، 2014

جديدٌ تحت الشمس..


من ينكر حدوث تغيير ولو بسيط..
فالرد الوحيد عليه هو بتركه..
فحتى أنا لاحظت أن شيئاً جيداً قد جد في حياة الناس
ولو عن طريق جهودهم..وليس من فضل أحد إلا الله.
إنما يجب الإعتراف أن الباب فتح مؤخراً لكي
يجد هؤلاء فرصتهم التي كانت لوقت قريب غير مطروحة.
فعدد كبير من المواطنين صار بإمكانه التقدم لإجتياز امتحانات
التعليم..مع أنهم ركنوا للبطالة والخمول مدة طويلة!!
فمن ناحية سعداء لأن يجدوا عملاً..
ومن ناحية أخرى أفكر بأسى نحو من سوف يكون تلميذا
لبعضهم..
فقلة فقط من تحسب....
وباب آخر فتح في وجه من يريد العمل بالوظيفة العمومية،
وآخرون بالجيش أو الدرك..و...
من قبل كانت فرص الناس محدودة ومحددة الآجال..
لكن اليوم مع قبول شواهد أقل وحتى دبلوم التكوين المهني
الذي للسخرية أصبح أرفع شأناً وأثمن من شهادة الإجازة..
صارت فرصهم بالعمل أفضل و أفضل حقاً.
..
حركة ملفتة تجري خلال العامين الأخيرين تقريباً
بحيث توفر ثغرات عامة من الأعلى لإعطاء الشعب 
ما يشغله وينشله من الفراغ الذي يتعسه ويهدد
الأمن والحالة العامة تالياً.
فأحدنا يتمنى أن يحصل الجميع على ما يريد،
لكي تقل الجريمة و يحل الأمان ولو مثل السابق..
فالوضع لا يسر مهما قيل أنه ليس بذلك السوء.

0 التعليقات:

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.