الثلاثاء، مايو 20، 2014

ظل الست.


إلى وقت قريب ماكانتش ظاهرة البنت هي اللي تأخذ
الراجل من عيلته ومن نفسه بهاد الشكل الملفت
والمنفر مثلما هو اليوم.
فالطبيعي كان أن البنت حين تصبح في عهدة رجل
وتغادر بيت والدها تنتزع من "جذورها" ومن عالمها
لأنه يصبح لها بذلك جذور جديدة وسط عائلة تصبح
عائلتها الأولى بدل عائلتها الحقيقية.
لكن اليوم ما لاحظته بكثرة هو انقلاب الآية،
وان الزوج/ الرجل من يخلف وراءه أهله لكي يكون
مع الزوجة و يتخذ عائلتها عائلته الحقيقية
مكان عائلته الأصلية.
بالنسبة لي لا يمكنني مطلقاً احترام الرجل
الذي يستبدل أهله .. مهما يكن.
  شخصيتي لا تسمح لي بأخذه من عالمه لعالمي..
وفي نفس الوقت من التوازن الاحتفاظ بالتواصل
مع أهلي طبعاً من غير حاجة لكي أبالغ في ذلك.
 .....

0 التعليقات:

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.