الخميس، يوليو 25، 2013

رمضان وفائضٌ من الأحلام.

أؤمن بالإشارات حتى في الأحلام..
خصوصاً تلك التي تأتي في المنام.

لأنهم هناك في الجنة..
لأن من أحبهم سبقوني إليها،أطمع
بالطبع في التواجد معهم واللحاق بهم..
 أعوذ بالله أن أدعي الإطلاع على الغيب
لكن علاماتهم، صفاتهم ..أعمالهم ونواياهم
التي كانت حين كانوا.
لقد كان سعيهم المشترك هو العودة إلى
ذلك الوطن الذي خرجنا منه أول الأمر.
ففي الجنة سوف يكتب لنا اللقاء ومشاركة
السعادة وهو شئ لا يتوفر في مكان آخر..
ثم ألا يكفي أحدنا أن يكون بجوار حبيبنا
المصطفى صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام!!

أليس حافزاً لك
لكي تعمل لها..
لكي تتقرب ممن تحب حقاً..
لكي تنعم بمن تتمنى ضمان سعادته ورفقته دنيا وآخرة.
اللهم إني أسألك الجنة وماقرب إليها من قول أو عمل..
وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل.


..

0 التعليقات:

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.