الجمعة، يناير 11، 2013

القدس العتيقة.

 
كتاب جميل، يعيد لأنوفنا رائحة فلسطين العتيقة
فلسطين التي لا تفارق وجدان أي عربي.
 


4 التعليقات:

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

جميل، كتاب يبدو عليه المتعة والجمال.
مودتي أختي الكريمة

yosef يقول...

القدس العتيقة اكتست امس باللون الابيض ان شاء الله قريبا تلبس اثواب الفرح بالنصر وعودتها لاهلها
دمتِ بخير

اللي فرط يكرط!! يقول...


لقد قرأت ذلك اليوم
وأعترف أن "نفسي"= لطيفة
تفاجؤني باستمرار..
لأني لم أتوقع كتاب تاريخي صرف مجدداً..
تواريخ وأسماء طويلة وتنقلات عبر الجغرافيا..
لكني قرأته واستمتعت به..بل الغريب
أنه اشعرني براحة نفسية ..آخر مرة شعرت بها هي مع كتاب الجميع قادرون..
لكن هذه المرة كانت اعمق وأهم..
لابد أني أعشق فلسطين في لاوعي أكثر..

اللي فرط يكرط!! يقول...

فيمامضى هيك كان الأمل..
واليوم هو مقرون بظهور الجيل المناسب..

سمعت أمس عن باب الشمس والقرية التي صفيت..من جديد.

هل نحن هنا؟ على قيد الحياة
أم أن الكيان الصهيوني يعبث على الارض بمطلق الحرية ولا من يردعه!!
أجل أجل لا مصلحة لهم لفعل ذلك..بل على العكس..
تدور الدوائر وتريك الايام وترينا..
فلسطين راجعة ومحررة ان شاء الله

قد يحتاج الأمر لبعض الوقت
عما مضى..
لكن المحتوم محتوم.

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.