الاثنين، يونيو 27، 2011

موعدنا يوم 1 يوليوز 2011!!!!!


video

video


1. ماالذي يريده "هؤلاء المغاربة؟"..
2.مجموعات افتراضية نصبت نفسها متحدثاً باسمنا!
3.مجموعة سميت نفسها 20 فبراير على شاكلة الإخوة المصريين،
وخرجوا باسم الشعب .
4.هل كل ذلك مصالح شعب أم مصالح شخصية؟
5.من وما الذي يخول لبعض الناس التحدث باسمنا،
بدون استشارات مسبقة أو معرفة بسيطة برأينا؟
6.ألم يكن تغيير الدستور الهدف؟
والآن لا ، بل هو نزع الملابس بالشارع، دون محاسبة؟
7.تعامل الإعلام الخارجي مع مظاهرات المغاربة الافتراضين.
فرانس 24.. العربية التي اخذت محل الجزيرة في بث سمومها 
وفي زرع النوايا الشريرة بين الأشقاء وأهل البلد الواحد.
8.التعامل الجاف من قبل اعلامنا المرئي مع الاحداث 
على ارض الواقع.
لا صلة بين السهرات السخيفة والبرامج المعادة،
والواقع المغربي اليومي.
9.جولات محلية لأحزاب ، لفئة من الناس في سبيل نعم.
10. المشكلة لدى البعض هي كالتالي:
" لنفترض أنه لا اعتراض عندي على ما جاء في الدستور الجديد،
لكن لدي اعتراض كبير ومهم لا يقبل النقاش بخصوص بند معين،
فما العمل؟" حسناً لست أدري ما العمل أيضاً.
لأني أجد أن دسترة لهجة شئ شاذ لم يحدث في التاريخ من قبل.
11. متى ستجدون دستوراً يناسب كل واحد منكم على حدا؟
ولأنه مستحيل فلن نرتاح أبداً..
وياملكي إذا كنت تفكر بأنك سوف ترضي الناس 
فالناس لا ترضى أبداً أبداً.
12. لأني لست من أتباع 20 فبراير ، سوف أدلي بصوتي
لن أحجم عن الذهاب لقول نعم.
حتى وأنا أعرف أنه قد لايعني الكثير، لكننا وصلنا لمرحلة
بات فيها الشعب ضد نفسه وليس ضد أحد آخر.
13. لأنه المبدأ عندنا هو أن التغيير يأتي من أنفسنا،
وليس باسقاط الملكية، أو تنصيب بدلها جمهورية تخدم الاخوان،
أو بلداً في فوضى سيكون أفضل بعيونكم.
14. لا أبحث عن الإتفاق معي في هكذا موضوع،لهذا
صدقاً أتفادى النقاش الطويل فيه.فلست عقلانية 
ورأيي بايماني به لا أقبل سماع شئ آخر يؤرقني.
لست متعصبة ولا أنانية ولا ملكية عمياء،
ولكني مغربية عمياء ويهمني للغاية استقرار هذا البلد،
ولست أقبل أن يسمح مجموعات منشقة من هنا وهناك،
ترغب بالأساس في اثبات أن المغرب ليس الاستثناء.
ليس الاستثناء كلنا يعرفها ويوقن بها،ففيها من الفساد
و الظواهر العجيبة والمقززة ما يزكم الأنوف.
لكن من المزعج أن يحملوا للدولة كل المشاكل والمصايب
التي تجري.
الدولة أي دولة ، حتى أمريكا نفسها
لا يمكنها توظيف جميع الشعب، ولا إطعام كل الأفواه،
ولا توفير السكن لكل المشردين.
فكيف ننتظر من دولتنا شيئاً كبيراً مستحيلاً تقريباً؟
أم أن كل منا يريد أن يكون من يربح ورقة اليانصيب!!
15. في سبيل البناء علينا الجلوس لسماع بعضنا البعض،
بدل أن يصرخ كل منا في واد..
وما أن نتفق سوف لن يجد المخزن خياراً غير سماعنا بدوره
وأكيد العمل على مطالبنا القوية والمشروعة.
بالمختصر المفيد ، نقول لأؤلئك المغاربة الذين يعتقدون
أنهم يعرفون المغرب أكثر منا!!
وأنهم يريدون الخير للمغرب والشعب المغربي، أكثر من
المغرب والشعب المغربي، أقول على شاكلة :
لكم دينكم ولنا ديننا..
لكم طريقكم ولنا طريقنا.
وكل منا أدرى بمصلحته، والشاطر من يسعى لمصلحة الجميع.


.......................




تدوينات مهمة على نفس النغمة:

مافائدة تغيير الدستور؟  المدون محمد
الدستور والوعي الشعبي.  المدون أبو حسام الدين                    

دستور افتراضي لدولة افتراضية.

هل فيكم رجل رشيد؟؟ مدونة خالد.

الدستور.. بالزربة.


0.0

1 التعليقات:

أمال يقول...

أنت تنتقدين أولائك الذي يرفضون الدسور أو يتحفضون على بعض من بنودهم، رغم أنها حرية رأي، كما عليهم أن يحترموا المؤيدين، على المؤيدين أيضا ان يحترمو المعارضين.
اختي الكل يحب بلده والكل يرى مصلحة بلده بمنضور معين.
اما عن رأيي، فأرى ان خيار لا أو نعم لن يغير من الحدث واقعه، لدى المسألى فقط مجرد برتوكولات لا تحتاج لنضيع وقتنا في النقاش فيها.
اتمنى من هذا الدستور ان يكبق ولا يكون كنضيره القديم، مجرد حبر علي ورق!!!

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.