الاثنين، مايو 31، 2010

أسطول الحرية لغزة


ليس تشاؤماً، ولكنه أمر جلي للعيان، وهل يتغير الكيان الصهيوني أو يبالي بقوانين الإنسانية والعالم!! لا
إذا دعني أقول إني توقعت حدوث ما حدث ، مهما اختلف الإخراج، فما حدث لم يكن ليحدث غيره.
أصدقوني القول كما أصدقكم اياه..
فرجاءاً لا تقولوا صدمة ما صدمة ، فالاسرائيليين ما بيجي منهم غير هاد الشئ.
لكن الصدمة بطريقة ما ، هي وقاحة قطر المحسوبة على العرب وإن خانت مرات كثيرة عروبتها وعلقت كرامتها
ع عامود الكهربا ع الرصيف ..
قالك بن اليعيزر ضيف قطر ولن نطلب منه المغادرة، واش هذا وقت الكرم والضيافة!!
لا محل للأخلاق مع أعداء الله وأعداء الإنسانية..
بينما أحيي بعض الروح فينا إسلام ناشط انجليزي على متن أسطول الحرية.
"لينتهي الحصار ،و لنمت بكرامة و شرف" ألسنا أحق بالعمل على هذه القضية من غيرنا!
أم
هل من يسمعني ؟ لا بد أني وحدي ، فصرخات الفلسطينيين لا تحتسب..
لا بد أن يدفع المجرم المحتل الثمن ، لكن آعلينا الانتظار طويلاً بعد!
العالم انتفض من جديد، العالم بأسره خرج ..
العالم يتظاهر في شوارع عواصم بلاده وفي المدن الكبرى..
العالم يطالب حكوماته بطرد سفراء الكيان الصهيوني من دولهم.
العالم كله غاضب .. العالم كله صادق.
إلا قومي ، أحس أنهم ليسوا صادقين تماماً
إلا قومي أشعر أنهم يراوغون ويتهربون من مسؤولياتهم اتجاه دولهم واخوتهم في غزة، في فلسطين..
مثلما دائماً، أود لو أقتنع فقط ما الذي لدى عدونا يبقيهم معلقين به إلى هذه الدرجة من الاذلال و الخيانة!!
أمر غير تعلقهم بالحكم والسلطة وكراسي العرش، أمر غير مادي جداً.
العالم كله خرج بصدق، وصرخ بصدق، إلا .. بعض العرب إلا الحكام العرب
لهذا لا أحس بأن الأمور ستتغير ..
تحية لتركيا وسط كل هذا، فرغم كل ما كان وماكان من الدولة العثمانية، إلا أن الزمن دار وبتنا نتطلع لتركيا لتحفظ ماء وجوهنا!!
يا زمن
يوم الجمعة 4 يونيو
يوم غضب عالمي

1 التعليقات:

خالد أبجيك يقول...

لا تأسفي أختي الكريمة.. فمادام حكامنا يلهثون وراء فتات العم سام ويخطبون ودها، لا تنتظري أن يثوروا، بل هم الآن نيام أو في سبات عميق.. الله وحده هو العالم بمدته..

كنت هنا

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.