الخميس، يناير 21، 2010

فلسطين دائماً، ثم نحن ثانياً، فالعالم تالياً!!

هايتي!!
أين تتواجد تحديداً؟
ماذا تتوقعون مني، أن أكون جنية خريطة العالم وأعرف كل منطقة بكوكب الأرض!
لقد تماديت هذه المرة كثيراً ، ولم أترك لنفسي فرصة واحدة لمشاهدة الأخبار والتوقف على
الكارثة التي يتحدث عنها الجميع!!
وعلى إثرها بعث المغرب بدوره مساعدات إنسانية لها.
حسناً، ربما أكون لئيمة، لكن لاأملك غير خيار الكتابة عن مشاعري كماهي،
كالعادة.
هايتي جزء من أمريكا في جميع الأحوال، حتى ولو كان سكانها سوداً، لكن واشنطن معنية دون غيرها
بأمرها ويتوجب عليها القيام بواجبها الإنساني نحوها أكثر من غيرها.
إنسانيتي حاضرة معي ، لكن قضيتي الأولى هي فلسطين، وجزء من فلسطين محاصر وعليه العدوان
وهو غزة.
ماذا نفعل لأجلها؟
تعودنا أم ماذا يجري؟
سؤال سخيف،نعرف الجواب جيداً.
حزني أو تأثري لكارثة ومعاناة هايتي ،موجود، ولست مستعدة لرؤية الصور،
والتفاصيل.

0 التعليقات:

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.