الثلاثاء، يونيو 09، 2009

حملات حملات..لامهادنة!

حرب للتغيير: صوتوا على حزب الاصالة والمعاصرة،
تخلصوا من التركة القديمة التي تبقي المنطقة في القاع.
لأول مرة تخلي العدالة والتنمية الساحة هنا إن لم يكن لها الوجود المطلوب، بينما يدخل حزب علي الهمة،
وبقوة!!
لينافس بقوة الشباب حزب الأربعين سنة الماضية لغاية الساعة، حزب الحركة الشعبية
الذي لايستحيي من نفسه في شخص كوادره التي شرف عليها الزمن ومضى.
لايستحيي زعيمها الأكبر أحرضان من شيبه ولا من عدم خدمته لشئ ولا لقضية
غير مصالح تخدمه وحده ومن ولاه.
كاين أحزاب أخرى ع الساحة لكنها لم تتمكن ربما من مواكبة التنافس الحامي بين حزبي
الحركة صاحبة اللقب والشعبية ، ذات القوة الاحتلالية لسنوات بعيدة بمنطقتنا.
كاين حزب التجمع الوطني للأحرار، رمزه الحمامة الغريبة..
وكاين حزب الوردة الجافة في شخص الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.
ستقام الولائم عند الفوز للتابعين أصحاب الكرش!،
وسوف يفوز أكثر المترشحين طمع الناس فيه،أو انخداعهم فيه، لكن تظل الحقية هي أن
من سيعلتي عرش الجماعة مجدداً أو تغييراً ربما، سوف لن يبصر حينها غير نفسه دائماً.

0 التعليقات:

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.