الثلاثاء، يونيو 02، 2009

الله يحفظ!!



الكيان الصهيوني -اسرائيل المحتلة لفلسطين،
تقوم بمناورات على أعلى مستوى
من التأهب والتدريب.
والمستوطنين نزلوا للملاجئ للاحتماء، من هجوم نووي محتمل ههههههه.
يحدث اليوم، يخافون أعداء الله والحياة من هجوم نووي ، أم يستعدون :
هل يستعد الكيان الصهيوني لشن حرب على ايران؟
أما منذ أيام ماضية، أوباما تحدث إلى نتنياهو وطلب منه ان لايشنوا
هجوماً على ايران من دون علمه!!
هل هناك بوادر جدية في الطريق؟إلى ايران.
مع كل الهمجية المرافقة للعدو الصهيوني، ومع كل الحشود الحليفة له
من الغرب وعلى رأسهم أمريكا لاشك، ومع كل الحشود الصديقة الخائنة،
العميلة الهالكة في النهاية، فإني أرجح كفة نجادي وبلاده في أي حرب قادمة.
الأمة اللإسلامية تهاونت في تقرير مصيرها، بل وسامحت، تنازلت،
تركت مصيرها
في يد غيرها..
بل في يد أعدائها.
ايران الآن ماهي إلا مجرد عرق الأمس ، عراق صدام القوي والذي كان يصل زئيره
لواشنطن ويقلق راحة الخاخامات في قلب المتستوطنات الصهيونية،
وراحة الجنرالات داخل الثكنات.
باع الأشقاء بعضهم البعض مقابل مجموعة من الامتيازات الهزيلة،
ربما مقابل حفنة من المال،
أو أربع سنوات أخرى على العرش.
ايران ماهي اليوم إلا سوريا أخرى،المهددة كل حين بعقوبات أثقل .
..
الخوض في الموضوع، كل وقت أمر متعب للأعصاب ، للنفس معاً.

0 التعليقات:

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.