الثلاثاء، يوليو 15، 2008

الفيس بوك

سرق الفيس بوك الأضواء من مواقع تدوينية عربية كثيرة,
من جيران ومكتوب واكتب وحتى من بلوجر.
وصار الفيس بوك مثل جريدة رسمية أو حكومة مستقلة على الجميع
الانضمام إليها, ولاخيار لهم.
وبعيداً عن فكرة أنه" من جهل بشئ عاده"..هي فكرتي االخاصة!
فأني من الباب للباب..من عند الله مع كل ماقرأته وأسمع عن الفيس بوك
لم أحبه ولا أتمنى التورط بشباكه.
ولأننا كائنات اجتماعية الطبع,لانستغني عن الانتماء لمجموعة بعينها,
للاحساس بالامان والقيمة معاً. فعالم الفيس بوك يوفر للمنطوين تحته
هذه الميزة في الانخراط بمجموعة معينة..قد تكون مجموعة لها نفس القضية
أو مجموعة محلية و مجموعة تضم أبناء البلد الواحد.
الفيس بوك لاأرى فيه شيئاً يميزه عن بقية التجمعات التدوينية ..
باستثناء سعيه الأكبر لإدخال تغيير في المجتمع عن طريق منطقي و غريب جداً.

0 التعليقات:

 
Copyright © 2010 مدونة اللي فرط يكرط !!. All rights reserved.